منتدى مجمع لسان العرب
مرحبا بك عزيزنا الزائر فى مجمع لسان العرب
نتمنى لك الاستفادة من وجودك فى المجمع


منتدى عربي متكامل يحتوي على الكثير من الفائدة الإسلامية
 
الرئيسيةالتسجيلدخول
. . { الأذكار } . .
اللهم اجمع كلمة المسلمين، اللهم وحد صفوفهم، اللهم خذ بأيديهم إلى ما تحبه وترضاه، اللهم أخرجهم من الظلمات إلى النور، اللهم أرهم الحق حقاً وارزقهم اتباعه، وأرهم الباطل باطلاً وارزقهم اجتنابه -- اللهم بعلمك الغيب وبقدرتك على الخلق أحينا ما كانت الحياة خيراً لنا، وتوفنا إذا كانت الوفاة خيراً لنا، اللهم إنا نسألك خشيتك في الغيب والشهادة، ونسألك كلمة الحق في الغضب والرضا، ونسألك القصد في الغنى والفقر، ونسألك لذة النظر إلى وجهك، والشوق إلى لقائك، في غير ضراء مضرة، ولا فتنة مضلة، برحمتك يا أرحم الراحمين -- أصبحنا وأصبح المُلك لله


شاطر | 
 

 الوجيز في الصرف + الفصل الخامس + المشتقات +الفرق بين الصفة المشبهة واسم الفاعل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
lisanarabs
الإدارة
الإدارة
avatar

تاريخ التسجيل : 02/11/2009
عدد المساهمات : 583
الجنس : ذكر
دعاء دعاء

مُساهمةموضوع: الوجيز في الصرف + الفصل الخامس + المشتقات +الفرق بين الصفة المشبهة واسم الفاعل   الجمعة 07 أكتوبر 2011, 9:06 pm

الفرق بين الصفة المشبهة
واسم الفاعل



تختلف الصفة
المشبهة عن اسم الفاعل في أمور خمسة هي :


1 ـ أنها تصاغ من الفعل
الثلاثي اللازم ، أما اسم الفاعل فيصاغ من الثلاثي اللازم والمتعدي على حد سواء ،
وما ورد من صفات مشبهة مشتقة من أفعال ثلاثية متعدية فهي سماعية كعليم ، وسميع ، أو
جاءت على وزن اسم الفاعل بعد إنزال فعله منزله اللازم وأريد به الدوام مثل : قاطع
السيف ، ومسمع الصوت .


2 ـ أنها لا تكون إلا
للمعنى الدائم الملازم لصاحبها في كل الأزمنة . مثل : محمد حسن الخلق . فحسن صفة
لخلق محمد لازمته على الدوام في الماضي والحاضر والمستقبل .


إلا وجدت قرينة تدل على
خلاف الحاضر . كأن تقول : كان محمد حسناً فقبح .


أما اسم الفاعل فلا يكون
إلا لأحد الأزمنة الثلاثة .


3 ـ دلالتها على صفة
الثبوت ، بينما يدل اسم الفاعل صفة متجددة .


4 ـ أنها يغلب عليها عدم
مجاراتها المضارع تذكيراً وتأنيثاً – أي في حركاته وسكناته – كما في قولنا جميل
الظاهر ، أبيض الشعر ، ضخم الجثة .


ويقل في مجاراتها له كما
في قولنا : طاهر القلب ، معتدل القامة .


ومن غير الثلاثي
تلزم مجاراتها له أما اسم الفاعل فإنه يجاري المضارع في النوعين لزوماً .


والمقصود من المجاراة
المذكورة : الموافقة العامة في الحركات والسكنات وإن اختلفت أعيان الحركات
.


5 ـ عدم تقدم منصوبها
عليها بخلاف منصوب اسم الفاعل .


6 ـ وجوب كون معمولها
المجرور أو المنصوب على التشبيه بالمفعول به سبباً ، أي اسماً ظاهراً متصلاً بضمير
موصوفها ، إما اتصالاً لفظياً مثل : علي كثير علمه ، وسعيد حسن خلقه ، ومعنوياً
مثل : محمد كثير العلم ، والعنب حلو الطعم .


7 ـ أنها تجوز إضافتها
إلى فاعلها ، بل يستحسن فيها ذلك .


مثل : حسن الخلق ، ومعتدل
الرأي .


والأصل : حسن خلقه ،
ومعتدل رأيه .


أما اسم الفاعل فلا
يجوز فيه ذلك ، فلا يقال : الفارس مصيب السهم الهدف .


أي : مصيب سهمه الهدف
.


8 ـ يجوز تأنيثها أحياناً
بألف التأنيث مثل : فاطمة حسناء السريرة ، وهند بيضاء الصفحة .
9 ـ أنها تعمل في معمولها
النصب مع أن فعلها لازم ، مثل : الطالب حسن خلقَهُ ، بنصب خلقه ، واسم الفاعل لا
ينصب مفعوله إلا إذا كان من فعل متعدٍ .


10 ـ عدم إعمالها محذوفة
، فلا يصح أن نقول ، فلان حسن المنظر والمخبر ، بنصب " المخبر " على تقدير : وحسن
المنظر .


أما اسم الفاعل فيجوز فيه
، تقول : أنت ضارب اللص والخائن .


11 ـ عدم مراعاة محل
مجرورها المتبوع بعطف أو غيره ، بخلاف اسم الفاعل .

============================
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://lisanarabs.yoo7.com
 
الوجيز في الصرف + الفصل الخامس + المشتقات +الفرق بين الصفة المشبهة واسم الفاعل
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى مجمع لسان العرب :: قِسْمُ اللُغَةِ العَرَبيّةِ التَّعْليمي :: دَّروسُ النَّحْوِ والصَّرْفِ والإمْلاء-
انتقل الى: